وظائف

مدير التأمين الصحي بولاية غرب دارفور د. موسى حامد في حوار مع (صحافسيون) ترتيبات لإدخال (40) ألف أسرة بالولاية

حراك كبير يدور داخل أروقة التأمين الصحي بولاية غرب دارفور ، تمهيداً لإدخال عدد “40” أسرة فقيرة في مظل التأمين الصحي بغرب دارفور، خلال الفترة المقبلة وذلك بدعم مباشر من وزارة المالية الاتحادية ، ولمعرفة ما يدور داخل أروقة التأمين الصحي أجرت “صحافسيون” حواراً شاملاً مع الدكتور حامد موسى حامد المدير التنفيذي للتأمين الصحي بولاية غرب دارفور. حوار : مروان الريح
بداية حدثنا عن التأمين الصحي بولاية غرب دارفور ؟
التأمين الصحي هو أداء لتخفيف حدة الفقر ، ويلعب دور كبير في توفير الحماية الصحية و الإجتماعية للأسر ، وذلك عبر توفير الخدمات الصحية الأساسية بالقرب من مناطق سكن المواطنين، ونقوم بدور توعوي كبير من أجل إدخال جميع شرائح المجتمع في مظلة التأمين الصحي بولاية غرب دارفور
كم بلغت نسبة التغطية الصحية بالولاية ؟
تصل نسبة التغطية الصحية بالولاية نسبة 66%  من جملة سكان الولاية ، وفي إطار توجه الدولة لتخفيض حِدة الفقر ، بلغ نصيب ولاية غرب دارفور من المبادرة الإجتماعية للعام 2018 إدخال 40 ألف أسرة في مظلة التأمين الصحي مجاناً ، وتم إجتماع مع  اللجنة العليا للتغطية الشاملة برئاسة الوالي والوزراء و المعتمدين وتم توزيع عدد البطاقات بناء على التوجيهات المركزية للتغطية الصحية الشاملة
كيف تم ذلك التوزيع ؟
التوزيع تم وفقاً لعدد السكان بالمحليات وشمل جميع شرائح المجتمع وتم تخصيص 10 ألف بطاقة للعائدين من النزوح و اللجوء ، وسندخل طلاب الخلاوى و الأيتام و الأرامل ، وتم إجازة قانون رسم التغطية الشاملة من قبل مجلس وزراء الولاية و المجلس التشريعي.
وماذا عن طلاب جامعة الجنينة ؟
أدخلنا جميع طلاب جامعة الجنينة مظلة التأمين الصحي
أين الشركاء من التأمين الصحي؟
أدخلنا عدد كبير من الأسر الفقيرة مظلة التأمين الصحي بالتعاون مع بعض المنظمات التي تعمل في العمل الإنساني ، وأدخلنا جميع الأطفال دون سن الخامسة بمحلية الجنينة مظلة التأمين الصحي ونسعى لإدخال بقية الأطفال بالمحليات الأخرى.
هل  التغطية تأمين الصحي تتوفر بجميع محليات غرب دارفور ؟
هناك تعاون كبير بيننا وبين وزارة الصحة و الصندوق القومي للإمدادات الطبية في ما يلي الرعاية الصحية الأساسية ووقعنا بروتوكول لشراء الخدمات الصحية من وزارة الصحة و صندوق الإمدادات الطبية بحضور وكيل وزارة الصحة الإتحادية ووالي الولاية ، ونتوقع أن تدخل 102 مؤسسة صحية لخدمات التأمين الصحي ووقعنا على وثيقة إصلاح النظام الصحي.
ماذا بشأن ترقية و تجويد خدمات التأمين الصحي ؟
هنالك تعاون كبير بيننا وبين وزارة الصحة بالولاية ، وقمنا بترتيب زيارات للأخصائيين الي محليات الولاية المختلفة ، ونرتب لقيام مخيم للعيون بمحلية كرينك و محلية كلبس لإجراء عمليات جراحية و مقابلة المرضى ونسعى لتوطين الأخصائيين
كم عدد الأخصائيين الموجودين بالولاية ؟
عددهم أكثر من ٢٢ إختصاصي يتبعون للتأمين الصحي و نسعى لزيادة هذا العدد بإضافة التخصصات النادرة وتفعيل برنامج ( الإختصاصي الزائر ) من المركز الي الولاية حتى نقلل من تحويل المرضى الي ولاية الخرطوم بعد إرتفاع أسعار الطيران
هناك شكاوى من عدم توفر الدواء داخل صيدليات التأمين الصحي ؟
نسبة الوفرة الدوائية بولاية غرب دارفور بلغت 97%  وهنالك جهود قومية وتمت إضافة عدد من الأصناف الدوائية لكي تغطي معظم الأمراض النادرة وذلك لتحقيق التغطية الصحية الشاملة بحلول 2020
كم عدد المراكز التي تقدم الخدمة عبر التأمين الصحي بالولاية ؟
لدينا 64 مركز بالولاية وتمت تغطية جميع الوحدات الإدارية بالمحليات بخدمات التأمين الصحي ، ونتوقع أن نضيف عدد من المراكز الصحية خلال هذا العام ولدينا لجنة فنية تشرف على جميع مراكز تقديم الخدمات الصحية
ماهي خطة التأمين خلال الفترة المقبلة 
خطتنا رفع نسبة التغطية من 66%  إلي 84% لأننا سندخل 40 ألف أسرة فقيرة بدعم من وزارة المالية الإتحادية وسنغطي الأسر الفقيرة بالولاية بنسبة 100%.
وماذا يقدم التأمين الصحي للرُحل والنازحين ؟
لدينا برنامج خاص للرحل والنازحين ، وهو عبارة عن بناء مخيمات في مناطق الرُحل لتقديم الخدمات الصحية في أماكن تواجدهم ، وتم إدخال عدد كبير من النازحين تحت مظلة التأمين الصحي خلال الأعوام الماضية ، وهم الأن جزء من المجتمع و تم تشغيل عدد من المراكز الصحية داخل المعسكرات .
هل أنتم راضون عن الخدمة التي يقدمها التأمين الصحي بولاية غرب دارفور ؟
نحن راضون تماماً من الخدمة التي يقدمها التأمين الصحي بغرب دارفور وبرجع هذا التوفيق الي شركاء التأمين الصحي .
من هم شركاء التأمين الصحي ؟
حكومة الولاية و المجلس التشريعي ووزارة الصحية الولائية وصندوق للإمدادات الطبية وعدد من المنظمات الوطنية و الأجنبية وكل الجهود مبذولة لتحقيق التغطية الشاملة ٢٠٢٠ م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.