وظائف

طبيب المنتخب المصر: محمد صلاح لن يغيب عن مونديال روسيا

أكد محمد أبو العلا، طبيب المنتخب المصري، أن محمد صلاح المحترف في صفوف ليفربول الإنجليزي، خضع لأشعة اليوم، عقب تعرضه لإصابة، أثناء مشاركته في نهائي دوري أبطال أوروبا، فيما شن جمهور ليفربول، هجوما حادا، على قائد ريال مدريد، سيرجيو راموس، بعدما تسبّب في إصابة نجم الفريق الإنجليزي، محمد صلاح، وخروجه من الملعب، بعد مرور نصف ساعة على أحداث الشوط الأول من مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا، وتصاعد الغضب في وسائل التواصل الإجتماعي المصرية وشن المصريون هجوماً شديدا علي قائد منتخب ريال مدريد الإسباني سيرجيو راموس وإتهموه بتعمد إصابة صلاح.

واتهم أنصار ليفربول، على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقا لما ذكرته صحيفة “ميرور“، راموس، بتعمّد الإمساك بذراع صلاح، قبل أن يسقط اللاعبان أرضا.

وأضاف أبو العلا في تصريحات صحفية، أن الجهاز الطبي في فريق ليفربول، أبلغه بأن الأشعة أظهرت إصابته بجزع في أربطة مفصل الكتف، وعليه فإن الإصابة لن تبعده عن المشاركة في كأس العالم.

وأوضح طبيب المنتخب المصري، بأن صلاح سينضم للمنتخب من أجل الخضوع لبرنامج علاجي مكثف، للحاق بكأس العالم،وتابع: “لم تتأكد مشاركة صلاح في أول لقاءات المنتخب بالمونديال أمام أوروجواي، فذلك سيتحدد وفقًا لمدى استجابته للعلاج”.

شن جمهور ليفربول، هجوما حادا، على قائد ريال مدريد، سيرجيو راموس، بعدما تسبّب في إصابة نجم الفريق الإنجليزي، محمد صلاح، وخروجه من الملعب، بعد مرور نصف ساعة على أحداث الشوط الأول من مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا.

واتهم أنصار ليفربول، على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقا لما ذكرته صحيفة “ميرور“، راموس، بتعمّد الإمساك بذراع صلاح، قبل أن يسقط اللاعبان أرضا.

وحاول النجم المصري، العودة إلى أحداث المباراة، لكنه سقط مرة أخرى على الأرض، وبكى بشدة بعدما أدرك أن حلمه في إكمال المباراة قد انتهى.

ولم يتوقّف الأمر عند ذلك، بل امتد الهجوم إلى الأوساط الإعلامية الإنجليزية، على راموس.

وقال جون كروس، الصحفي المعروف في صحيفة “ميرور”، في تغريدة على حسابه الشخصي بموقع “تويتر”: “دموع صلاح تنهمر، يبدو منهارا، صلاح يخرج مصابا، أمر يبعث على الاشمئزاز من راموس، لقد كان يعرف ما يفعله”.

أما زميل كروس، في “ميرور”، ديفيد مادوك، قال: “بصراحة، هذا عار على سيرجيو راموس، لقد أنهى ليلة صلاح وربما كأس العالم من خلال خطأ مروع، صدقوني، راموس كان يعرف ماذا يفعل هناك من خلال شد ذراعه بهذه الطريقة والإمساك بها، يستحق بطاقة حمراء دوما”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.