وظائف

سلفاكير يعلن العفو العام عن المعارضة بشقيها السياسي والمسلح

الخرطوم/ جوبا:صحافسيون

أعلن رئيس دولة جنوب السودان، سلفاكير ميارديت قرار العفو العام عن الجماعات المعارضة، بشقيها السياسي والمسلح، وطالبهم بالعودة إلى البلاد لتحقيق السلام، وقال إنه أنه قد “سامحهم” على كل الفظائع التي ارتكبوها.
وخاطب سلفاكير حشداً من المواطنين في دولة الجنوب بمطار جوبا الدولي، عقب عودته من العاصمة الخرطوم. وقال “لقد عفوت عنهم وأخبرتهم بذلك، وطالبتهم بالعودة إلى البلاد، وأنه يجب علينا أن ننسى الماضي”.
وأوضح أنه لم يأت إلى جوبا برفقة فريق التفاوض الخاص به، لجهة أنهم ما زالوا بالخرطوم يعملون على تكوين آليات التنفيذ، وقال “هذا ما يفعلونه ويفترض إكماله، وفي غضون أسابيع قليلة سينضمون إلينا هنا، وسيكون هو الوقت المناسب الذي سنحتفل به بطريقة أكبر”.
ووقّعت الأطراف المتحاربة في جنوب السودان على اتفاق سلام في العاصمة الخرطوم، يوم الأحد، لإنهاء الحرب الأهلية التي استمرت خمس سنوات.
ووفقاً للاتفاق، سيبقى كير رئيساً للبلاد، مع تعيين زعيم المعارضة، رياك مشار، في منصب النائب الأول للرئيس، من ضمن خمسة نواب للرئيس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.