وظائف

تجار بمدينة سودانية يغلقون محالاتهم بسبب الضرائب

القضارف: صحافسيون

دخل التجار بمدينة القضارف في إضراب، وأغلقوا محالهم التجارية للمرة الثانية أمس، احتجاجا على ضرائب وصفوها بالباهظة، ما أصاب المدينة التجارية بشلل تام.

ويُعد الإضراب الثاني من نوعه في البلاد خلال شهر بعد أن نفذ التجار بمدينة الحصاحيصا بولاية الجزيرة إضرابا مماثلا في الخامس من أغسطس الماضي بسبب نسبة الضرائب المفروضة أيضا.

وتعتبر الضرائب أهم موارد السوداني بعد أن فقد ثلاثة أرباع إنتاج النفط بانفصال جنوب السودان في العام 2011.

ودعت الغرفة التجارية بولاية القضارف لتنفيذ الإضراب رفضا لضرائب “باهظة” فرضها ديوان الضرائب بالولاية على أعمال التجارة.

وشمل الإضراب تجار الإجمالي، الأثاث، المغالق، محال الأجهزة الكهربائية، الأدوات المكتبية، البقالات، تجار الشنط والمفارش والأحذية، الجزارين وتجار الخضر والفاكهة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.