وظائف

الرئيس السوداني: الخرطوم لاتريد التدخل في الشأن الداخلي لقضايا دولة الجنوب

منح سلفاكير قلادة الشرف ومشار وسام الجمهورية

الخرطوم: صحافسيون

أكد الرئيس السوداني عمر البشير وقوف بلاده ودعمها لدولة الجنوب السودان حتي يتحقق السلام الشامل وتنعم بالأمن والطمأنينة، وقال إن  السودان لا يسعي للتدخل في الشأن الداخلي لدولة الجنوب، وقطع بأن الخرطوم ستظل حاضره لتقديم كل العون والدعم لتنفيذ اتفاق السلام الذي وقعه القادة الجنوبيين، فيما أكد رئيس دولة الجنوب سلفاكير ميار ديت إلتزامه بتنفيذ اتفاق الخرطوم للسلام بالجنوب.

وقال البشير لدي لقائه بالقصر الجمهوري رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت قبيل الإحتفال الذي نظمته رئاسة الجمهورية بتوقيع اتفاق السلام بالجنوب مساء الجمعة ، إن المسؤولية الأولي في تنفيذ الاتفاق تقع علي عاتق القيادات الجنوبية، وأكد ثقته بأن كافة الاطراف التي وقعت الاتفاق حريصة على تنفيذه، وأشار إلى أن لقائه مع الرئيس سلفاكير يعبر عن إرادة سياسية قوية للتوجه نحو السلام  وشدد على أن الفترة القادمة تُعتبر الأهم في مسيرة السلام للجنوب وقال: “البلدان يتطلعان إلي مستقبل واعد فيه خير كثير لشعبيهما لما ينعمان به من موارد غنية وكوادر بشرية مؤهلة قادرة على استغلالها لبناء الدولتين في الشمال والجنوب”.

  وقال وزير الإعلام بدولة الجنوب مايكل مكواي في تصريح صحفي بالقصر ، إن كير سيلتقي بالخرطوم اليوم “السبت” زعيم المعارضة رياك مشار، وإشار إلى سلفا سيقدم الدعوة لمشار لحضور الاحتفال بتوقيع اتفاق السلام بجوبا قال إن مواعيده لم تحدد بعد.

ومنح الرئيس البشير رئيس دولة الجنوب سلفاكير قلادة الشرف وزعيم المعارضة دكتور رياك مشار وسام الجمهورية من الطبقة الاولى فيما منح نجمة الانجاز لكل من وزير الخارجية الدريري محمد احمد ووزير الدفاع الفريق أول ركن عوض محمد احمد بن عوف ومدير جهاز الامن صلاح عبدالله “قوش”، ووسام النيلين من الطبقة لكل من مدير الاستخبارات السابق جمال الدين محمد عمر والسفير جمال الشيخ والسفيرة نجوى عباس “قدح الدم”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.